من روائع السيد محسن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من روائع السيد محسن

مُساهمة من طرف الجوكر في الجمعة يناير 14, 2011 2:17 pm


أبــديــت بالله دي خــلـــق ودي مــجـــد
سـبـوح قــدوس رب الـعـرش سبحـانـه

اناحـمـده عــد مــا طـلـع قنفـتـه ورعــد
يعلـم بمـا كـان مـن انـسـه ومــن جـانـه

أبـديـت بالمصطـفـى (بمـحـمـد وحـمــد)
دي شـرف الديـن والكعبـة عـلـى شـانـه

وثنيـت (ببوبكـر) دي صـدق ودي شهـد
دي بــرد الـديـن مــن سـيـفـه وأوثـانــه

وثـلـث (بعثـمـان) دي هــو لــلاه اعـبــد
خـاتــم جـمـيـع الـكـتـب داري بفـتـوانـه

وتــالــي اســلــم (عــمــر) لله وتـحـمــد
واستبشـر المصطـفـى بعـمـر وحمـدانـه

وقــال قـــم ( يـابــلال )الـعـبـد باتـسـعـد
آمــنــت بالله قـــــم واجــهـــر بــأذانـــه

أذن بــلال الله اكـبـر مــن جـحـد يـجـحـد
افـكــر وهـــي أقـبـلـت الـــلاف دحــانــه

قــال النـبـي لــه صـــلاة الله مـــا تـعـتـد
خيـبـر زجــي لـهـل خيبـرشـلـو الـزانــه

نـادى عمـر ياصحـاب الديـن مـن شـهـد
مـن هـو يحـب النـبـي يـخـرج بسلبـانـه

خــرج بـأربـع مـيـه فيـهـم عـلـي مـاحـد
يـجـاهــدا لـكـفــر مـتـهـيــن بـخـلـيـانـه

خـــرج درب خـيـبـر مـــن ذكـــر يـقـهـد
كـمـن ولــد فــارق أصحـابـه وأوطـانــه

ميتـيـن دي قتـلـوا مــن عصـبـة محـمـد
وتغـوش المصطفـى لـه نفـس حمسانـه

وقــــال قــــم يــــا عــمــر لله وتـحــمــد
وزعـت (علـي )صـوت بايسمـع بـآذانـه

مسـيـر شهـريـن مـاهــو يـــوم بايـعـتـد
بين الحـرم هـو وخيبـر ارض ظميـا نـه

نادى (عمر يا علـي )يـا زهـرة (محمـد)
يــا زهـرتـي يـادفـى جـنـبـي وكسـيـانـه

سمع علي حين اوطى عل وقىء واسجد
وقـــال يامـرحـبـاء بـأصــوات ظيـفـانـه

قـالــت لـــه ألـسـيـده شيـطـانـك تـعـمــد
وقــال عـمـي دعــى وعـمــر وجـيـرانـه

جابو له الخيل دي هو على الطرق يمهد
ميـح كمـا الـبـرق فــي عـكـره وتربـانـه

قبـل علـى المصطـفـى لــه ريــق يتعـقـد
وقــام فـــي حـالـتـه يـدحــك بقمـصـانـه

ســلام لــك يـــا حبـيـبـي يـــادوا لـرمــد
ســلام لــك يـاحـمـد وعـمــر وجـيـرانـه

وقـــال يامـرحـبـاء بـلـفــارس الـمـعـتـد
يامرحبـاء بـالـذي حـزنـي مــن أحـزانـه

كنـى علـى المصطفـى يشـم فـوق الـخـد
وحــاظــر لأولــيــا كـلـيــن بـإحـسـانــه

حمـى جلـس مـن صحـاب القتـل يتنشـد
والكافـر الكلـب يتمـشـى عـلـى حصـانـه

وقـال يــا عــم رخـصـه بـنـزل المـوعـد
أنــا أنـكـر الـكـلـب مستـفـخـر بذهـبـانـه

قـال النبـي يـا علـي اجلـس فـي المقـعـد
أكل من العيـش شـف لـك نفـس جيعانـه

وقــال يــا عــم رخـصـه جـوفـي تـوقــد
لاشــي كـتـب بـفـرح الحـمـزه وخيبـانـه

وقـــال آذنـــت لــــك يــأبــوك لاتــحــرد
أذنـت لـك راشـخـه فــي وســط ميـدانـه

نـزل علـي وسـط فــي المـيـدان يتـرشـد
يـقــول حـــب الـلـقـاء لأفـيــك مـقـرانـه

خرج له العبـد راس اسـود وجلـد اسـود
وقـال لـه هــت لــي الـفـارس بكرعـانـه

وثـب علـى العبـد مـثـل الصـقـر لاغــرد
مـاقـدر الـعـبـد مـاســوى نـتــف آذانـــه

وقـال لـه قـل لسـيـدك سـعـد مــن شـهـد
مـن هـو يبـاء جنـة الفـردوس وأوطانـه

أن شـهـد الـيــوم ولا سـاعــة المـحـشـد
وبـنـه تحـسـف عـلـى ملـكـه وبسـتـانـه

حمـى قـبـل ســد (مـرحـب )بـكـى سـعـد
يـقـول يــا حــزن خيـبـر هــو ورميـانـه

الـيـوم هــذا العـرابـي مــا مثـيـلـه حـــد
عـرق الغضـب فـي جبينـه مثـل سيقانـه

وصـاح مرحـب ووجــه بالغـظـب ســود
وقــــال هــــا تــولـــي الآلات ولــزانـــة

هـا تولـي المهـر دي فـي الحرمـا يقـهـد
ذلحـيـن بخـلـط لـكـم لحـمـه وعظـمـانـه

جوب (علـي ) قـال يـا ملعـون لا تجحـد
أومـن بـذي قــد خـلـق أرضــه وأقـرانـه

ثـلاثـة أيــام سـيـف الـحـرب مــا وهـــد
امـا (علـي) مـا طلـق سيفـه مـن أيمانـه

ولـيـلـة الـرابـعـة قــــد روحــــه مـقـيــد
وصـاحـب الـنـار فـــك أبـــواب نـيـرانـه

أعـطـاه ضـربـه شـديــدة مـنـهـا وبـعــد
وتـالــي اتـصـايـحـو قــومــه وخــلانــه

ضربـه مـن الهاشمـي قـدت نخاعـه قــد
وســبـــح الـمـصـطـفــى لله سـبـحــانــه

تمـت نهـار الـرضـا والخـيـر بــا يـوجـد
والـديـن راشــد قـدلــه نـــاس فـرحـانـة

مـلــى عـلــي بـاسـعـيـد قــالــو تــرشــد
الـديـن مـاحـد يهيـنـه هــان مــن هـانـه

يـاربـت الله تـاجـر فـــي عـــدن يـجـحـد
وتـالــي أصـبــح مـقـفـل بـــاب دكــانــه

وبـاب حصـنـه خــرب دي لــول مـجـود
وأصـحـابـه تـزالــوا رطـلــه ومـيـزانــه

بقـعـا الـنـدم مـثـل فــآي الـلـيـل لاعـمــد
وتاليـتـهـا مـحـاســب مــعــزر الــوانــه

لاجــاب لــك مــا فعلـتـه كـيـف باتجـحـد
مـن مـا عـرف مـا نفـع كـذبـه وبهتـانـه

الـكــف يـشـهـد بـمــا حـمــي ومــابــرد
والقلـب يشهـد علـى مــا قـالـت لسـانـه

والختـم بـك يــا رســول الله بــك نسـعـد
.........................
avatar
الجوكر
نائب مدير ادارة
نائب مدير ادارة

عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 28/09/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من روائع السيد محسن

مُساهمة من طرف المشـــرف العــام في الأربعاء يناير 19, 2011 1:39 am

شكرا لهذه القصيدة الرائعة .


avatar
المشـــرف العــام
مشرفو المنتدى

عدد المساهمات : 345
تاريخ التسجيل : 10/04/2009
العمل/الترفيه : المشرف العام

http://shabowa-thrah.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى